مدرسة السلام الاعدادية بنات - أخطاء يقع فيها الآباء والأمهات في تربية اولادنا
                                                    محافظة القاهرة         
ادارة البساتين ودار السلام التعليمية
  وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا                                    
أهلاً بك ضيف
 الجمعة, 2016-12-09, 10:38 AM



استغفار سيدنا محمد صلى الله علية وسلم (رب اغـفر وارحـم وانت خيـــر الراحـمـين )  استغفار سيدنا ابراهيم علية السلام (ربنا اغفر لى ولوالدى وللمؤمنين يوم يقوم الحساب ) استغفار سيدنا موسى علية السلام (رب إنى ظلمت نفسى فاغفر لى
الموقع تحت البث التجريبى

إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0
ارشيف السجلات
طريقة الدخول
التقويم
«  ديسمبر 2016  »
إثثأرخجسأح
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031

 

أخطاء يقع فيها الآباء والأمهات في تربية اولادنا

الاستشارة
قبل أن اسرد هذه الأخطاء جدير بي أن أذكر الأخوة الآباء والأخوات الأمهات بأن علاقة الأب بابنه أو الأم بابنتها علاقة حساسة جدافبقد ر ما يكون الأب أو ألأم ينعمان بالصحة النفسية ويدركان أخطاء التنشئة الإجتماعية بقدر ما يربوا أبنا ء وبنات صالحين وصالحات ، فالطفل يقلد مايشاهده مما يراه أمامه ويؤثر في نفسه تأثيرا سيئا علاقة أمه بأبيه السيئةوتحدث شرخا قويا في نفسه ، يظهر هذا التاثير في صورة أمراض نفسية وانحرافات سلوكية عند الكبر ، وقد اثبتت بعض الدراسات أن اكثر حالات الطلاق بين الزوجين نتيجة ما تلقياه من تنشئة اجتماعية خاطئة في الصغرلذا حري بالمقدمين على الزواج البحث في طفولة كل واحد منهما هل هي سعيدة أم لا ؟ لكي يتمكنا من بناء عش الزوجية الصحيح والسليم لذا فإن من الأخطاء التي يقع فيها الأبوان في تربية أبنائهما ما ياتي :

-1 المشاجرة أي ان يتشاجر الزوجان على مرأى من أطفالهما ونتيجة هذه المشاجرة على الأطفال أن الطفل يكون خائفا وتتزعزع ثقته بنفسه ، وربما يهرب من المنزل 0
  -2القسوة في العقاب : مثل الركل والضرب والحبس والكي والحرمان المبالغ فيه ،والإستهزاء والإحتقار والسخرية والتسلط0
-3كثرة الأوامر والنواهي ، وعدم استخدام أسلوب العرض في الطلب مثل : هل تتكرم باحضار شيء ما ؟، إذا ماعندك مانع تحضر لي كاسا من الماء ، إن استخدام هذا الأسلوب يترك في النفس أثرا جميلا ، ويحس الابن او الابنه أنهما مقدران ومحبوبان من والديهما مما يمنعهما من التمرد والعصيان 0
4- التدليل الزائد أو الحماية الزائدة وينتج عنها 0
*العدوانية ، الاتكالية ، عدم الثقة في النفس فالطفل الذي تعود على أن طلباته مجابة من قبل والديه يعتقد أن الغير سوف يستجيبون لطلباته فإذا حصل العكس غضب الطفل واحتد على من يعارضه مما يوقع الوالدين في حرج أمام الناس 0
5- اجبار الولد أو البنت على تخصص لايرغبانه ، 0
6- المقارنة بين الأبناء ، وعدم ادراك الفروق الفردية بينهم فإذا حصل أحد الأبناء على تقد ير (جيد) والآخر على تقدير ممتاز ثارت ثائرة الآباء أوالأمهات لماذا ياخذ اخوك ممتاز وأنت جيد وبعض الآباء يفضلون الولد على البنت مما يحدث الحزازات وزراعة الحقد والضغينة بين الأخوة والأخوات والكراهية والحسد 0
7-اتهام الابن دون التحقق من فعل شيء لايرضاه الوالدان ، يدفع الابن إلى فعل ذلك الشيء ، مثال ذلك ، سالت أحد المراهقين لماذا تدخن ؟ فقال إن الذي دفعني إلى ذلك والدتي كانت دائما تقول إنك تدخن ، فقلت في نفسي مادامت أمي تتهمني وأنا بريء فسوف أدخن ليكون كلامها صحيحا 0
8-التفرقه في المعاملة بين البنت والولد ، ويحدث ذلك في المجتمعات الشرقية من تفضيل الأولاد على البنات ، وهي نظرية جاهلية قضى عليها الإسلام ولكنها لاتزال عالقة في نفوس بعض الناس ، حتى ان بعض الأشخاص يعمد إلى تطليق زوجته والسبب أنه لاتنجب البنين أو يتخذذلك سببا للزواج عليها ، مع أنها لاذنب لها في ذلك إنما هي ارادة الله 0 9-التساهل ا والإهمال أو النبذ : والأب أوالأم في هذه الحالة لايشعران بوجود أبنائهما أو بناتهما فلا يشاركناهما أحلامهما ، فالأب مشغول بتجارته والأم مشغولة بمناسباتها الاجتماعية وفي هذه الحالة يلجا الابن إلى أصدقائه ورفاقه وقد يجرانه إلى مواطن السؤ نتيجة عدم متابعة والده واهماله ، وكذلك البنت قد تلجأ إلى صديقاتها الآتي قد يوقعنها في براثن الرذيلة بسبب غفلة الأم عنها 0
10- الإغداق على الابن بالمال الوفير ، مما يجعله لايقدر قيمة المال فينفقه في أشياء قد تضره قال الشاعر: إن الشباب والفراغ والجده **** مفسدةللمرء أي مفسده، أو التقتير عليه مما يدفعه إلى السرقه للحاجه ، أوالاستلاف من رفاقه الذين قد يستغلون حاجته لابتزازه 0
11-التذبذب في المعاملة : والمقصود بالتذبذب في المعاملة أن يعاقب الطفل على خطأ وإذا أعاد نفس الخطأ لايعاقب عليه والعكس صحيح ، مثال عندما يبدأ الطفل بالكلام قد يتلفظ بألفاظ سيئة فيضحك له من حوله وبالذات الأبوان ، ولا يعاقبانه ، وإذا عاد وأعاد نفس الألفاظ ولكن هذه المرة أمام الضيوف عاقباه ، عندها لايتعلم الصغير الفرق بين الخطأ والصواب ، ويقول علماء النفس أن الطفل الذي يعامل هذه المعاملة عنما يكبر ويتزوج يعامل زوجته في بداية الأمر باللين ثم ينقلب عليها فجأة بالعكس فيعاملها بالقسوة والشدة 0
12- الإزدواجيه في المعاملة : والمقصود بها أن الأب مثلا يتخذ موقف الشدة والحزم والأم بالعكس أو الأب يقول لا والأم تقول نعم ، ولا يتفقا ن على مبدأ موحد ، بحيث إذا قال الأب لا تتبعه الأم بنفس الأسلوب ، وينتج عن هذا الاختلاف بين الأبوين أن الطفل لايدري من الصادق فيهما فيتبعه ، فيضطرب سلوكه ومثال ذلك إذا امتنع الأب عن شراء سيارة لابنه أورفض إعطاءه السيارة وأخذت الأم المفتاح من غير أن يدري الوالد وأعطته لابنها 0
13-انتقاد الابن او الابنه أمام الناس أو أمام أصدقائهما مما يجرح شعورهما ويولد في نفسيتهما الخجل وعدم الثقة في النفس 0
14- عدم تحميل الابن او البنت شيئا من مسئولية الأسرة ليحس الولد أوتحس البنت أن لها دورا في الأسرة وتتفاعل مع أسرتها مثل تكليف الولد بشراء بعض الحاجيات للأسرة ، وتعويد البنت على طبخ بعض الطبخات 00الخ 0
15-الا يكون الأب أو الأم قدوة للأبناء أو البنات ، كأن يكذب الأب وينهى أبناءه عن الكذ ب أو أن الأم تعد وتخلف الوعد أو لاتكون دقيقة في المواعيد ، أو أنها تمارس أخطاء وتطلب من بناتها أن يكن مثاليات 0
حدثني أحد المرشدين أن طالبا في الصف الثالث طبيعي أرغمه والده على أن يلتحق بكلية الهندسة لأن الأب كان يطمح أن يكون مهندسا ولم يتحقق له ما اراد وأراد أن تتحقق هذه الرغبة في ابنه ولكن الابن يميل إلى الإعلام ، وحاول في والده أن يلتحق في القسم االشرعي فرفض ، واقترح عليه المرشد الطلابي في مدرسته أنه سوف يبحث له عن كلية تقبل القسم الطبيعي فوجدها ولكنها تشترط على الطالب الحصول على نسبة 85% وكان الطالب وقتها محبطا جدا ، ومستواه الدراسي متدن ولما رأى والده ما وصلت به الحال مع ابنه سمح له ولبى رغبته فبذل الطالب جهودا كبيرة حتى يعوض ما فات ونجح في ذلك ، وهذا بفضل الله ثم بفضل هذا المرشد الحاذ ق الذي نتمنى أن يوجد من أمثاله الكثير في مدارسنا 17-عدم مصارحة المراهق أو المراهقه بالأمور الجنسية من قبل الوالدين يدفعهما ذلك إلى البحث عن المعرفه من لدن الأصدقاء والصديقات ما يترتب على ذلك ان يتلقيا معلومات مغلوطه أو غير صحيحة قد تضرهما في مستقبل حياتهما الزوجية 0
18-عدم ترك الولد المراهق أوالبنت المراهقه أن يختارا أشياؤهما الشخصية بأنفسهما ، وفرض الوالدان رغبتهما على الأبناء والبنات لاسيما في شراء مايلبس ،
 
21-عدم احترام مشاعر الأبناء والبنات من قبل الوالدين وعدم الانصات لحديثهما ، وتسفيه آرائهما ، مما يؤدي إ لى بعد الشقه أو الهوة بين الكبار والصغارأو بين الوالدين والأبناء والبنات ، ويخلق نوعا من الجفوة بين الآباء والأبناء وبين البنات والأمهات0
22-الآباء عادة يقدمون النصائح للأبناء ، ولكن النصيحة لاتكفي ، فالشاب أو (المراهق ) يحتاج إلى من يفهمه لامن يفهمه ، لابد أن يشعر بقيمته في نفس والديه ، واحترامهم له ، وفهم نفسيته0
23- كثير من الآباء ينتقدون شخصيات أبنائهم ، ولا ينتقدون سلوكهم ’ فالشخصية شيء والسلوك شيء آخر ، فأنت عندما تقول لابنك أنت كذاب أنت ترميه في شخصه فسيرد عليك لا لست كذابا وهنا يبدأ الصراع بينك وبينه ، فبدلا من ذلك لابد أن تتجه إلى سلوك الكذب وتعالجه بمعرفة أسبابه 0
24-عدم إهتمام الوالدين بالجلسات الحميمة التي يقضونها مع أطفالهم ، هذه الجلسات التي ينبغي أن يسودها الحب والتفاهم ، وهي البلسم الذي يشد بنيان الأسرة من التصدع 0
هذه أخطاء يمارسها بعض الآباء والأمهات ، مع أبنائهم وبناتهم ، استقيتها من واقع عملي ، لعل ولي الامرالكريم يجد فيها بعض الفائدة ، مع أبنائه وبناته ويتجنب الوقوع في ممارستها مع أطفاله ، حتى يبني أسرة متماسكة تشعر بالسعادة والصحة النفسية ، والله الموفق والسلام عليكم
قــائـمة المـوقـع

Copyright © 2016 by Engineer Amal Mohamed